من الصور الأخيرة للعقيد عدنان المالكي قبل مقتله في الملعب البلدي بدمشق يوم 22 نيسان 1955.

المشاهدات: 1767


مصدر الصورة: Syrian Modern History Website: https://syrmh.com/

الصف الأول: رئيس الأركان العامة الزعيم شوكت شقير يليه اللواء عبد العزيز فتحي، مدير مصلحة خفر السواحل المصرية. الصف الثاني: معاون رئيس الأركان الزعيم توفيق نظام الدين ومعه أمين عام وزارة المعارف أحمد فتيح. خلفهما يجلس العقيد عدنان المالكي قبل مقتله بدقائق. ووقوفاً في الصف الأخير نجد عبد الكريم النحلاوي، مهندس إنقلاب الإنفصال سنة 1961.